سبع شداد

سبع شداد

$7.00
  • عن الرواية
  • التوصيل

المخيم لايستيقظ.. الزمن لا يتقدم ولا يتأخر .. الناس خلعوا ساعاتهم وحطموها فلا قيمة للصباح ولا للمساء!

 

في الأزقة والحواري الداخلية للمخيم صمت مرعب متوجس! البيوت مفتوحة على مصراعيها.. أكوام الركام والحطام يعلو فوق بعضه .. كل شئ مهشم كقطع زجاج مهروس.. لاصرير أبواب تُفتح.. لا نوافذ تُغلق.. لاشمس تتسلل بدفء.. والجوعى يدخلون البيوت المهجورة ينهبون بقايا الطعام إن كان هناك بقية! كثيراً ماتحدثوا عن جهنم.. قاعها.. مائها الحميم .. لهبها.. زقومها .. ضريعها.. أبوابها.. بماذا تختلف عن المخيم ياتُرى؟ الكل بات يعتقد أنه في جهنم.
 

:مقاسات الكتاب
20x14 cm

 

عدد الصفحات 2240 

 الوزن 247 غرام

التوصيل متاح لجميع أنحاء العالم

خدمة التوصيل بالشحن السريع

خدمة التوصيل بالبريد المسجل المضمون

أجور الشحن لبقية دول العالم تعتمد على وزن الشحنة

أجور التوصيل مدعومة من المتجر تشجيعاً للقراء الأعزاء

 

التوصيل داخل الأردن 

خدمة توصيل خلال 48 ساعة بعد توقيع الكاتب على الروايات
أجور التوصيل 3.5 دولار 

مجاناً داخل الأردن للطلبيات فوق الـ 100 دولار 

 

عنوان الكتاب سبع شداد
المؤلف نردين أبو نبعة
التصنيف روايات عربية
تاريخ الإصدار Mar 09, 2020

المخيم لايستيقظ.. الزمن لا يتقدم ولا يتأخر .. الناس خلعوا ساعاتهم وحطموها فلا قيمة للصباح ولا للمساء! في الأزقة والحواري الداخلية للمخيم صمت مرعب متوجس! البيوت مفتوحة على مصراعيها.. أكوام الركام والحطام يعلو فوق بعضه .. كل شئ مهشم كقطع زجاج مهروس.. لاصرير أبواب تُفتح.. لا نوافذ تُغلق.. لاشمس تتسلل بدفء.. والجوعى يدخلون البيوت المهجورة ينهبون بقايا الطعام إن كان هناك بقية! كثيراً ماتحدثوا عن جهنم.. قاعها.. مائها الحميم .. لهبها.. زقومها .. ضريعها.. أبوابها.. بماذا تختلف عن المخيم ياتُرى؟ الكل بات يعتقد أنه في جهنم.

 
عدد صفحات الرواية: 2240

:مقاسات الكتاب
20 x 14 cm